القائمة الرئيسية

الصفحات

حصري[LastPost]

تحليل شخصية الجوكر (The Dark Night) والأسباب التي جعلته يفوز بالأوسكار

تحليل شخصية الجوكر
تحليل شخصية الجوكر والأسباب التي جعلته يفوز بالأوسكار

شخصية الجوكر بالنسبة للمخرج كريستوفر نولان تُعتبر واحدة من أعرق الشخصيات التي تم كتابتها على الإطلاق، وبالنسبة لي كشخص محب للسينما هي إحدى الشخصيات الاقرب الي قلبي، فأنا لا أجده مجرم أو شرير بينما هو مجرد فيلسوف يريد نشر رسالة عن النفس البشرية وعواملها المظلمة، سنقدم لكم اليوم تحليل شخصية الجوكر والأسباب التي جعلته يفوز بالأوسكار.

تحليل شخصية الجوكر

هل حقيقة الانسان انه شخص شرير ام يفسده المجتمع المحيط به ويحوله لشخص شرير، ام نحن أشخاص ذو طبع شرير بالفطرة ولكننا نخاف من العواقب وتقيدنا الأحكام والقيود؟، هذا السؤال الذي كانت تحاول شخصية الجوكر الاجابة عليه في ثلاثية كريستوفر نولان العظيمة The Dark Night.

الجوكر كان له نظرة وفلسفة خاصة حول البشر وهي التي وضحها من خلال مشهد التحقيق الشهير مع شخصية باتمان حينما قال له حول البشر "انهم عندما يواجهون الخطر هؤلاء البشر المتحضرين سوف يأكلون بعضهم البعض".

ما هي الأسباب التي جعلته يفوز بالأوسكار؟

من المؤكد ان تجسيد شخصية الجوكر يُعتبر اختبار صعب بالنسبة لأي ممثل، وهيث ليدجر في هذا الوقت كان ممثل عادي له بعض الاعمال البسيطة ولكنه كان مجتهد لأبعد الحدود، وحينما تم اختياره لتجسيد هذه الشخصية اخذ الكثير من الوقت والشهور حتى يتقمص ويعيش مشاعر الشخصية بكل جوانبها النفسية.

طريقة تجسيد المعاناة

الجوكر كان مقتنع ان جميع مظاهر التحضر ليس إلا أقنعة ومهمته كانت إزالة هذه الأقنعة ليظهر الجانب النفسي المظلم عند البشر وكان مؤمن بأن هذا الجانب هو حقيقتهم، والدليل على ذلك المشهد الافتتاحي الذي قدمه نولان عندما قدم لنا الجوكر ممسكاً بقناع مبتسم ينظر لنا.

المخرج لم يوضح من اين جاء الجوكر ولكنه جعله شخصية مليئة بالغموض والكثير من الاحتمالات، وقدم لنا بعض الاجوبة عن الندوب التي في وجهه فلقد حدثنا الجوكر عن الندوب من خلال حكاية عن والده وزوجته، لكن الجوكر لم يكن يقصد تلك الندوب على وجهه فكان يقصد الندوب التي حدثت في نفسه وجعلته الشخص الذي هو عليه الآن.

الجوكر كان مجرد انسان طبيعي وكان يعاني في طفولته من والده المتسلط وينفذ قواعده، وذلك جعل في نفسه أثر مؤلم جعله يرفض جميع القوانين التي تجعله يتذكر والده ولهذا كان يسخر من القوانين والسلطة ويحاول نشر الفوضى والانتقام من السلطة.

فلسفة شخصية الجوكر

هل الجوكر يُعتبر مجرم؟ فالمجرمون من وجهة نظر باتمان انهم أشخاص غير معقدين هدفهم هو المال أو السلطة، ولكن الجوكر شخصية مختلفة فكان شغفه توضيح الفلسفة الخاصة به فهو مجرد فيلسوف هدفه ليس الاجرام، ووضح ذلك عندما جمع كل المال وأشعل النار به ليوضح فلسفته ان الذي يقوم به غير متعلق بالمال.

لم يكن يريد الجوكر قتل شخصية باتمان فكان يعلم ان وجوده هو أساس المتعة والصراع الذي يريده أن يحدث، وانه بلا وجوده باتمان سيصبح مجرد شخص يطارد السيارات ولكن مع وجوده سيخلق هذا النوع من الصراع، الصراع الذي يجعله منه شخص ذو قيمة.

الفوضوية الساحرة

الجوكر لم يكن له هدف أو رغبة وهذا من أصعب الشخصيات من الممكن مواجهتها، فعندما يصبح الشر بدون غاية فهو يريد فقط ان يوضح الجوانب السيئة في النفس البشرية، الفوضى كانت هي المبدأ الذي يتبعه ومن خلال القصة قال عن نفسه "رسول الفوضى" وشخص بدون خطة، وكان يسخر من الاشخاص الذين يتبعون في حياتهم الخطط، فالجوكر كان مميز في الوصف عن نفسه.

لهذا الجوكر كانت أفعاله فوضوية وغير منظمة الهدف منها هو إحداث تغيير في النظام، فهو نجح في تحويل شخصية هارفي دينت لشخص شرير وهذا كان العامل المساعد في نشر عدم الامان والذعر في نفسية البشر، وخلق المقاومة ضد السلطة والنظام وذلك عندما اكتشفوا ان جميع هذه الانجازات كانت مجرد خدعة.

الجوكر كان يعلم بأن لكل انسان جانب مظلم بداخله حتى هارفي دينت الذي حرر المدينة من الفساد، ولكنه كان يستطيع مقاومة اندفاعاته لكن الجوكر قام بالضغط على هذا الجانب المظلم في داخل هارفي ودفع به الي أقصى حد حتي تحول الي هذا الشخص الشرير.

نجاح الجوكر في تحقيق أهدافه

الجوكر كان لا يثق في أحد فكان يضحي بالآخرين وهذه هي الفلسفة المعتمد عليها، على العكس فلسفة باتمان كانت ان يضحي بحياته من أجل الآخرين، ولكن الجوكر استطاع تغيير فلسفة باتمان وذلك عندما جعل بين يديه الاختيار ما بين إنقاذ حبيبته وبين إنقاذ هارفي دنت فارس المدينة، وهو الفخ الذي سقط فيه باتمان عندما اختار انقاذ حبيبته ومصلحته الشخصية على حساب مصلحة الآخرين وكانت النتيجة ان إنه قد خسر كلاهما.

مع كل هذه الفوضى هل فشل الجوكر في تنفيذ فلسفته الخاصة به أن البشر سوف يأكلون بعضهم البعض عندما تتيح الفرصة لهم، والإجابة هي نعم وذلك عندما رفض البشر تفجير كلاهما الآخر كما ظن الجوكر عندما وضعهم في اختبار قاسي، ولكن ذلك ليس بسبب حبهم للخير أو ميول البشر في فعل الخير ولكن لإن الشخص بطبيعته هو شخص جبان.

مع ذلك استطاع الجوكر تحويل هارفي دينت من شخص يمثل الخير والأمل للآخرين لشخص قاتل وفاسد ودفعه الي بئر من الظلام، وايضاً حقق هدفه من شخصية باتمان عندما قال عنه " أنت لست مثل هؤلاء البشر حتى لو كنت تريد ذلك، بالنسبة لهم أنت انسان غريب الأطوار مثلي، بالتأكيد إنهم يحتاجونك في الوقت الحالي، ولكن عندما لا يحتاجونك سيطاردونك كالمجرم".

نجح الجوكر في النهاية وجعل باتمان مطارد وشخص منبوذ من الجميع.

اقرأ ايضاً

أنت الان في اول موضوع
هل اعجبك الموضوع :

تعليقات